منتـديات شباب كلكـول


فضاء كلكول يرحب بك زائرنـــا الكــــريم...

وسجل معنا لنثري معاً هذا الفضاء بالحب والجمال والإبداع...
مع التحية؛

منتديات سـودانية حواريــــــة حــرَّة مفتوحــــة للجميــع... تُعَبِّـــــرُ بالكلمة في حـدود القانـــون والأخلاق الإسلامية السمحة والذوق العـــام

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أخبار كلكــــــول

 

سحابة الكلمات الدلالية


وزير من الزمن الجميل

شاطر
avatar
ابراهيم عباس

قلــم فضــي
قلــم فضــي

ذكر الجدي

تاريخ تسجيلي : 29/12/2010
عدد مساهماتي : 326
جنسيتي : سوداني
مقيم في : كلكول


نقاط تفاعلي : 13306
نقاط سمعتي : 19
<b>::My:</b> ::My: : ضع نص الرسالة هنا

وزير من الزمن الجميل

مُساهمة من طرف ابراهيم عباس في الأربعاء 16 فبراير 2011, 9:27 am

فى عام 1968 كان السيد محمد داؤود الخليفة وزيرا للحكومات المحلية فى حكومة الزعيم الازهرى واستطاع ان يخلد بصماته الجلية الخالدة فى سجل التاريخ فقد كان يخدم شعبه ووطنه متجردا من كل انانية او مصلحة شخصية فقد كانت تاتى الوفود الاجنبية لزيارة السودان فكان يقيم لهم حفل عشاء بمنزله ومن حر ماله وليس من خزينة الدولة وعندما تولى الوزارة قام بكسوة العاملين بها من حر ماله واشترى اثاث مكتبه ايضا من حسابه الخاص كان فى قمة التواضع وظل مكتبه ومنزله مفتوحا للجميع وكان يهرع دائما لحل المنازعات القبلية فى اقاليم السودان المختلفة دون اراقة دم واحدة كان رجلا حكيما وتميز بسعة الصدر والحياد فى حل المشاكل وكان زعماء العشائر والقبائل يكنون له كل تقدير واحترام لانه كان يوفق بين الجميع واستطاع بحكمته وثاقب فكره وبصيرة فؤاده ان يضع الحل الناجع لكل مشكلة فالرجل امد الله فى ايامه نذر حيانه لخدمة وطنه بعيدا عن اهواء السياسة والطموحات الشخصية وظل حتى اليوم يتمتع بشعبية هائلة وسط جموع الانصار وهو الذى سبق ان فاز على السيد الصادق المهدى فقد ظل علما من اعلام الوطنية فالتحية لحفيد الخليفة عبد الله التعايشى وامد الله فى ايامه بقلم عبد المنعم عبد القادر عبد الجبار
صحيقة السودانى 2/13

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 16 ديسمبر 2017, 8:26 am