منتـديات شباب كلكـول


فضاء كلكول يرحب بك زائرنـــا الكــــريم...

وسجل معنا لنثري معاً هذا الفضاء بالحب والجمال والإبداع...
مع التحية؛

منتديات سـودانية حواريــــــة حــرَّة مفتوحــــة للجميــع... تُعَبِّـــــرُ بالكلمة في حـدود القانـــون والأخلاق الإسلامية السمحة والذوق العـــام

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أخبار كلكــــــول

 

سحابة الكلمات الدلالية


حشود غير مسبوقة وصفت بنحو مليون مواطن و 1000 سيارة في استقباله..الميرغني في كسلا بعد 23 عاما

شاطر
avatar
amirageeb
المؤسـس

ذكر السرطان

تاريخ تسجيلي : 14/10/2008
عدد مساهماتي : 302
جنسيتي : SUDANI
مقيم في : Riyadh, SA


نقاط تفاعلي : 18872
نقاط سمعتي : 6
<b>::My:</b> ::My: : Hi EveryBody

urgent حشود غير مسبوقة وصفت بنحو مليون مواطن و 1000 سيارة في استقباله..الميرغني في كسلا بعد 23 عاما

مُساهمة من طرف amirageeb في الأربعاء 03 مارس 2010, 7:32 am



نقلاً عن صحيفة الراكوبة الإلكترونية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لأول مرة منذ 23 عاما حطت رحال زعيم الحزب الاتحادي الديمقراطي وزعيم الجناح الديني لحزب طائفة الختمية مدينة كسلا، التي تعتبر من المعاقل الرئيسية للحزب في البلاد. ومن هناك توعد حزب المؤتمر الوطني بالهزيمة، وبشر أنصاره الذين استقبلوه بعشرات الآلاف حسب توصيف الصحافيين المرافقين للميرغني، بفوز حزبه بالمستويات الانتخابية المختلفة في الولاية. واستقبلت الميرغني في مطار كسلا، نحو 15 كيلومترا غرب المدينة، حشود جماهيرية وصفت بأنها غير مسبوقة راجلين وراكبين للجمال، ونحو 1000 سيارة. وشق موكب الميرغني تجاه المدينة من غربها إلى الشرق إلى أن وصل إلى مكان الاحتفال بقدومه، وكانوا يرددون: «عاش أبو هاشم عاش أبو هاشم»، أي عاش الميرغني. وظل حزب الميرغني يحقق الفوز الساحق في الانتخابات في شرق السودان على مدى عهود، ويعتبر شرق السودان المعقل الثاني لطائفة الختمية الرافد الديني للحزب الاتحادي.

وقال مرشح الحزب الرئاسي حاتم السر الذي خاطب الحشود في ميدان الجمهورية في قلب المدينة، إن «خصوم الحزب ينتقدونه بأنه ليس لديه سوى ترديد (عاش أبو هاشم عاش أبو هاشم).. ونحن نقول لهم نظل نردد عاش أبو هاشم لأن أبو هاشم لم يسرق ولم يقتل ولم يكذب ولم يقهر ولم يظلم»، في غمز لحزب البشير. وكشف السر أن السلطات الحكومية سعت إلى عرقلة اللقاء الجماهيري الكبير بين الميرغني وأنصاره في كسلا، وقال إن السلطات عرقلت رحلة الميرغني عبر الطائرة من مطار الخرطوم لنحو 5 ساعات حتى يطول انتظار الجماهير له في كسلا ويتفرقون ويفشل اللقاء.

وقال إن الأزمة لم تحل إلا بعد اتصال قيادات الحزب بوزير الرئاسة بكري حسن صالح الذي تدخل وقام بمنع ما اعتبره عرقلة للعمل الانتخابي من قبل السلطات.

واستهجن السر ما حدث من تأخير لطائرة الميرغني في مطار الخرطوم، وقال: «هذا يفسر رعبهم من الجماهير»، وقال إن الحشود تؤكد أن الأحزاب التي قالوا إنها انتهت موجودة. وتوعد الوطني بهزيمة كاسحة في كسلا، وهنأ السر مرشح الحزب لمنصب الوالي «مجذوب موسى مجذوب»، وقال: «نقول له ألف مبروك من الآن». وقال السر إن هذه الحشود حددت خيارات كسلا فيما يختص بمستقبل الولاية. وطالب الميرغني الذي خاطب جماهير حزبه بدعم مرشحي الحزب في الولاية، وكشف عن ملامح برنامج حزبه الانتخابي، وقال إنه يحمل معالجة لقضايا السودان كافة، وأضاف أن «الشعب السوداني سيجد ضالته في برنامج الحزب الانتخابي». وأوضح الميرغني أن «التحول الديمقراطي ورد الحق لأهله هما ما دفعا الحزب إلى الدخول في الانتخابات الحالية.. على الرغم من التجاوزات في الإجراءات الخاصة بها». ووجه الميرغني الدعوة للقوى السياسية بالعمل من أجل وحدة الصف.

الشرق الاوسط

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

«تظاهرة مليونية» تستقبل الميرغني في منطقة نفوذه شرق السودان

الخرطوم - النور أحمد النور

أفادت مصادر حزبية في السودان بأن نحو مليون مواطن استقبلوا زعيم الحزب الاتحادي الديموقراطي محمد عثمان الميرغني في مدينة كسلا في شرق البلاد في أول زيارة منذ 25 عاماً إلى هذه المنطقة التي يحظى فيها بنفوذ كبير. ودشن الميرغني حملة حزبه للانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة في نيسان (ابريل) المقبل.

ووصل الميرغني إلى كسلا في زيارة تاريخية مع قيادات سياسية ودينية واجتماعية في شرق السودان، بمشاركة موكب يتألف من نحو 1000 سيارة. وخرجت أعداد ضخمة من مواطني كسلا لاستقبال الزعيم الذي يتمتع بتأييد كبير في المنطقة.

وتأخرت طائرة الميرغني عن موعدها المحدد للهبوط في مطار كسلا نحو ثلاث ساعات، ورشحت معلومات عن أن أعطالاً فنية أدت إلى تأخر إقلاعها من مطار الخرطوم. واتهم مرشح الحزب الاتحادي للرئاسة حاتم السر الذي رافق الميرغني إلى كسلا، جهات لم يسمها بمحاولة العبث لتأخير الطائرة.

إلى ذلك، أعلن تحالف المعارضة انسحابه من آلية مشتركة مع مفوضية الانتخابات لاستخدام الأجهزة الإعلامية الرسمية في الحملات الانتخابية، بعدما اتهمها بالتواطؤ مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم واعتبر ما تقوم به اجراءات تعسفية لإعاقة الأحزاب المنافسة له، كما قرر التحالف الخروج في تظاهرة غداً الخميس بمشاركة المرشحين للرئاسة وحكام الولايات ومنظمات المجتمع المدني لتسليم المفوضية مذكرة احتجاج.

وقالت أحزاب المعارضة في مؤتمر صحافي، أمس، إن انسحابها جاء بعدما تأكد لها أن اصلاح الآلية الاعلامية بالشكل الذي تطالب به أصبح ميؤوساً منه كما أنه أصبح كذلك ميؤوساً من نزاهتها وعدالتها. وأكدت الأحزاب في بيان تلته ممثلة حزب الأمة القومي رباح الصادق، أنها ستواصل المطالبة بحق الشعب السوداني في إعلام نزيه وعادل وصولاً الى انتخابات حرة. وقال رئيس هيئة التحالف فاروق أبو عيسى «لقد بلغ السيل الزبى

دار الحياة

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]











منتديات شباب كلكول



______________________________________________
What life had taught me, I would like to share with you
LIFE IS SIMPLE... TREAT IT AS SUCH


    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 14 نوفمبر 2018, 7:04 pm